السيرة الذاتية للمترجم
غالي اللقب
وجيه غالي الاسم
1349هـ 1930م تاريخ الميلاد
1389 هـ 1969م تاريخ الوفاة
مصر الدولة
 
الآداب
التخصص
 
الإنجليزية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

كاتب مصري، له رواية وحيدة هي بيرة في نادي البلياردو والتي كتبها أثناء إقامته في أوائل الستينيات بين برلين ولندن.

وُلد في القاهرة، وإن كان تاريه ميلاده غير معروف، وانتحر وجيه غالي في شقة الكاتبة الإنجليزية ديانا آتهيل عام ١٩٦٩.

ترك مصر، في أوائل الستينيات، وسافر إلى أوروبا ليعمل في وظائف غير مستقرة، منها عامل في مصانع ببرلين وعدد من الوظائف الأخرى، وهي الفترة التي بدأ فيها كتابة روايته الأولى والوحيدة، كما عمل كمراسل صحفي وكتب تحقيقات لمجلة صنداي تايمز أثناء زيارته لإسرائيل في الستينيات، وربما تكون هذه الزيارة هي أهم الأحداث في حياته، والتي عرضته أيضا للكثير من الانتقاد والجدل.

ينحدر وجيه غالي من عائلة أرستقراطية سابقة، فقدت أملاكها بعد ثورة يوليو. لا أحد يعرف على وجه الدقة أية معلومات بشأن القسم الأول من حياته، والبعض يشك في أن "وجيه غالي" هو اسم المستعار. أغلب الظن أن رواية "بيرة في نادي البلياردو" هي سيرة شبه ذاتية لوجيه غالي، حيث يشترك وجيه مع البطل "رام" في أن كلاهما مصري كاثوليكي بثقافة إنجليزية وفرانكوفونية، كما كان لوجيه غالي ميول يسارية واضحة، وبطل الرواية "رام" كان يساريًا أيضًا، وكان ينتمي الحزب الشيوعي المصري، وإن كان لا يُعرف حقيقة إن كان وجيه غالي نفسه قد انتمى إلى الحزب الشيوعي المصري أم لا.

أمضى وجيه غالي الفترة الأخيرة من حياته مقيماً بشقة الكاتبة الإنجليزية ديانا آتهيل، بحسب ديانا آتهيل لم يهتم غالي بالبحث عن عمل، كان يعتمد عليها مادياً في نهاية حياته، ومر بحالة باكتئاب حاد، وكان يكثر من معاقرة الخمر.

بحسب كتاب ديانا آتهيل عن علاقتهما، "بعد الجنازة"، أمضى وجيه غالي آخر يوم من حياته يشرب الخمر مع صديق، دون أن يبدو عليه أنه في حالة نفسية مضطربة، وحين تركه الصديق في شقة آتهيل الخالية، انتحر غالي، وعلّق ورقة على باب الشقة، كتب عليها: "ديانا، لا تدخلي، اتّصلي بالشرطة فوراً"، كما ترك رسالة خلفه مكتوب بها: " أظن أن الانتحار هو الشيء الأصيل الوحيد الذي فعلته في حياتي".

أعماله:

لوجيه غالي رواية وحيدة هي بيرة في نادي البلياردو والتي نُشرتْ عام ١٩٦٤ عن دار بينجوين بالإنجليزية. ولا توجد معلومات حول إذا ما كان هنالك أي إنتاج أدبي آخر لوجيه غالي. وعادة ما يشار إليه كأول كاتب مصري تكون له مطبوعات عن دار بينجوين.

  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%D8%AC%D9%8A%D9%87_%D8%BA%D8%A7%D9%84%D9%8A

http://archive.aawsat.com/details.asp?article=428577&issueno=10459#.VzItRPmKSUk