السيرة الذاتية للمترجم
الفراتي اللقب
محمد عطا الله محمود عبود الاسم
1298هـ - 1880م تاريخ الميلاد
1398هـ - 1978م تاريخ الوفاة
سوريا الدولة
 
الآداب اللّغات
التخصص
 
الفارسية الفرنسية التركية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

هو محمد بن عطا الله بن محمود بن عبود، شاعر سوري لقب بالشاعر الفراتي لأنه كان يوقع بدايات قصائده المسماة "المصريات" بلقب الفراتي.

ولد في مدينة دير الزور، بشرق سوريا، وقد اختلف البعض حول تحديد سنة مولده، إلا أن مولده غالبًا كان حوالي سنة 1880م.

بدأ تعليمه في دير الزور، حيث انتسب إلى مدرسة الرشيدية، وقد لاحظ معلموه حبه للعلم، فاوصوا أهله بأن يهتموا به ويساعدوه على تحصيل العلم وتنمية مواهبه الأدبية، فاتصل بالشيخ حسين الأزهري، حيث درس عنده علوم اللغة والفقه لمدة سنتين، غادر بعدهما دير الزور إلى حلب، وتابع دراسته على يد الشيخ محمد الزعيم وبعض علماء حلب المشهورين آنذاك، ثم غادر حلب إلى بيروت، ومنها إلى يافا، ثم إلى بور سعيد، وأخيرًا القاهرة، حيث استقر به المقام في الأزهر الشريف، وأقام برواق الشوام الذي كان عميده وقتها الشيخ سليم البشري، وتتلمذ الفراتي على أيدي أئمة الأدب والفقه، أمثال المرصفي والقاياتي وبخيت، وكان من زملائه في الأزهر طه حسين وعبد القادر المازني وزكي مبارك وأحمد الكرمي.

في مصر تفجرت قريحة الفراتي الشعرية، وفيها كانت أولى وقفاته الرسمية على منابر الشعر، حيث شارك بأمسية في دار الأوبرا، دعا فيها الشعراء لإغاثة الطلاب الشوام الذين تسببت الحرب العالمية الأولى في انقطاع صلاتهم مع أهلهم وأوطانهم، وقد شارك في هذه الأمسية عدد من الشعراء المصريين البارزين في تلك الفترة كان من بينهم الشاعر حافظ إبراهيم.

سُميت قصائد الفراتي بأسماء الأماكن التي كُتبت فيها، فالقصائد التي كتبها في مصر سميت «المصريات» والقصائد التي كتبها في الحجاز أيام الثورة العربية سماها «الحجازيات» وما كتبه في البحرين أسماه «البحرانيات» إضافة إلى ما كتبه في دمشق ودير الزور أسماه «السوريات».

في عام 1914 أجيز للفراتي، الافتاء والتدريس، ولكنه بقي في مصر، وبعد قيام الحرب العالمية الأولى، وعندما انتشرت أخبار الثورة العربية، حيث سافر إلى الحجاز لينضم لصفوف الثوار، إلا أنه شعر أن الثورة قد حادت عن مبادئها المعلنة غادرها إلى مصر ليشترك في ثورة سعد زغلول عام 1919م.

في عام 1920 عاد محمد الفراتي إلى مسقط رأسه ليحارب الجهل والأمية، ببناء المدارس والانخراط في سلك التعليم، ومحاربة الاستعمار بالنضال المباشر عن طريق تشكيل خلايا المقاومة. وبعد سنتين من الاستقرار المشوب بالقلق استقال الفراتي من عمله بعد مشادة حامية جرت بينه وبين المتصرف الفرنسي على دير الزور، وعلى الرغم من بقائه دون عمل إلا أنه تزوج السيدة عائشة الألوسي عام 1921. في أوائل عام 1922 افتتحت بدير الزور أول ثانوية رسمية للذكور سميت التجهيز (ثانوية الفرات حالياً) فعين الفراتي مدرساً فيها لمادتي اللغة العربية والتربية الإسلامية، لكن الفراتي بدأ يحض على الثورة والتمرد علناً ضد الفرنسيين، فقامت السلطة الفرنسية بفصله من التعليم، مما اضطره لمقابلة وزير المعارف بدمشق لشرح وضعه والاعتراض على فصله، ولما شعر أن الوزير لم يستجب لشكواه اتهمه بالخيانة الوطنية. حذره بعض أصدقائه من أن الفرنسيين ينوون اعتقاله، فعاد إلى دير الزور مسرعاً وغادرها متخفيًا إلى العراق، مخلفاً وراءه أسرته الصغيرة.

وفي العراق تبناه ساطع الحصري الذي كان يتسنم مرتبة وزير المعارف آنذاك فعينه فوراً مدرساً للغة العربية وخصه بتعليم هذه المادة في مدارس اليهود ببغداد، وهنا بدأت أحوال تستقر، لكن نزوعه الدائم للسفر كان يشده لرفع عصا الترحال وعندما افتتحت أول مدرسة رسمية في المنامة بالبحرين غادر العراق ليدرس اللغة العربية فيها، ومكث الفراتي ثلاث سنوات في البحرين لكنه اختلف مع مدير المعارف هناك فغادر البحرين عائداً إلى دير الزور وفيها عين مدرساً في ثانوية الفرات ثانية عام 1930. وحين أقام الشيخ محمد سعيد العرفي أول مكتبة وطنية في دير الزور، انتدب الفراتي أميناً عليها، وفي سنواته الأخيرة، تفرغ الفراتي إلى ترجمة الشعر الفارسي.

شارك الفراتي في حفل تأبين لوفاة الشاعر خليل مطران بالقاهرة حيث كان منجملة الوفد الذي يرأسه آنذاك وزير المعارف "أمجد الطرابلسي" وكان مكلفاً أيضاًبوزارة الثقافة.. كان ذلك عام 1959 وقد ضم الوفد أيضاً أنور العطار وشفيق جبري.. وما إن عاد الوفد من رحلته حتى عرض الوزير على الفراتي أن يعمل في وزارة الثقافة مترجماً للفارسية، فقبل ذلك العرض والتحق الفراتي بعمله الجديد مدة أربعة عشر عاماً.

في سنة 1972م،سافر مع وفد سوري إلى مدينة شيراز الإيرانية، للمشاركة في احتفالات غيران بمرور 2500 سنة على الإمبراطورية الفارسية، وبعد عودته من إيران، سافر إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج، ثم رجع أخيرًا إلى مسقط رأسه، مدينة دير الزور، حيث تقاعد عن العمل، وقد خصصت له الحكومة السورية راتبًا تقاعديًا، وأقامت له حفل تكريم ، سنة 1975م.

يجيد الفراتي ثلاث لغات غير العربية، وهي التركية والفرنسية والفارسية، لكن اللغة الفارسية استحوذت على اهتمامه، إذْ أنفق أربعة عشرة عاماً في دراستها والتبصّر بها، وترجم عنها الكثير من الأعمال المشهورة، مثل "كتاب كلستان" وكتاب "روضة الورد" وكتاب "البستان"، الذي يقع في أربعة آلاف ومائتي بيت من الشعر، وترجم روائع الشعر الفارسي للسعدي الشيرازي وحافظ الشيرازي وجلال الدين الرومي وغيرهم. كما ترجم رباعيات الخيام، وكتب عن قواعد اللغة الفارسية وتعليمها للعرب، ووضع قاموس فارسي-عربي، وترجم "حي تبريز" و"بهارستان" "ونصيحة العطار".

كان الفراتي أيضًا فلكياً ورساماً، وقد أورث حب الفن، وخصوصًا الرسم، لأولاده حتى صار بعضهم يدرّسونه في مدارس المدينة، وحولوا جدران بيتهم وأروقته إلى لوحات فنية، يغلب عليها طابع الفروسية.

توفي الفراتي في السابع عشر من يونيو عام 1978م، في مدينة دير الزور، وهو في الثامنة والتسعين من العمر، وقد أقيم له في مسقط راسه، مدينة  دير الزور، تمثال كبير وضع أمام المركز الثقافي بالمدينة، وذلك في نهاية سبعينيات القرن الماضي، كما يقام أيضًا في دير الزور سنوياً العديد من المهرجانات والندوات الأدبية التي تحمل اسمه.

أهم اعماله:

مؤلفاته:

الكتب:

معجم عربي-فارسي

له كتب في قواعد اللغة الفارسية

الدواوين الشعرية: (له ثمانية دواوين شعرية، بعضها منشور وبعضها مخطوط لم ينشر):

ديوان الفراتي

النفحات الأولى

النفحات الثانية

العواصف

الهواجس

صدى الفرات

أروع القصص

سبحات الخيال

الترجمات:

روضة الورد

روائع من الشعر الفارسي (جزءان)

رباعيات الخيام

منتخبات من أشعار جلال الدين الرومي والشيرازيين سعدي وحافظ

البستان

بهارستان

نصيحة العطار

  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A

http://www.dzodz.com/vb/showthread.php?t=29038

http://kharbashat.darbalkalam.com/t1176-topic

http://www.dhifaaf.com/vb/showthread.php?t=15882

http://karkesea2day.hiablog.com/post/224102

https://books.google.com.eg/books?

id=khTGObzWyuMC&pg=PT191&lpg=PT191&dq=%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF+%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8

%AA%D9%8A&source=bl&ots=vCtN6ymKs5&sig=2sHuvTxHB7s3jMOeb9bJUFm_Ht4&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwjbtdrznqbNAhUK7hoK

HS3oDv84ChDoAQhZMAg#v=onepage&q&f=false

https://books.google.com.eg/books?

id=juVFCwAAQBAJ&pg=PT201&lpg=PT201&dq=%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF+%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%A7%D8%

AA%D9%8A&source=bl&ots=EdfG3qmATB&sig=VJvb8txa9hHLzwtuCA1_NtXKvb4&hl=en&sa=X&ved=0ahUKEwjbtdrznqbNAhUK7hoKHS

3oDv84ChDoAQheMAk#v=onepage&q&f=false