السيرة الذاتية للمترجم
جودت اللقب
صالح كمال الدين جودت الاسم
1912 م تاريخ الميلاد
1976 م تاريخ الوفاة
مصر الدولة
 
الآداب
التخصص
 
الإنجليزية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

صالح كمال الدين جودت"، شاعر مصري معاصر، وُلِد في الثاني عشر من كانون الأول (ديسمبر) سنة 1912 بمدينة الزقازيق، حيث كان يعمل والده المهندس كمال الدين جودت، وتلقى دراسته الابتدائية بمدرسة مصر الجديدة الابتدائية بالقاهرة، ودراسته الثانوية بالمدرسة الثانوية بالمنصورة. حصل على البكالوريوس ثم الماجستير في العلوم السياسية. وظهرت عليه علامات النبوغ وبوادر موهبته الشعرية منذ كان طالبًا بالمرحلة الثانوية، وتعرف في المنصورة على الشعراء: "علي محمود طه، إبراهيم ناجي، والهمشري"، حيث تصادف إقامتهم فيها إما للعمل أو للدراسة في الفترة من سنة 1927 إلى سنة 1931، وعاصر صالح ثورة 1919، وانفعل بها فصقلت وجدانه وألهبت روحه، فأحب مصر من كل قلبه.

وقرأ لكبار الكُتَّاب: المنفلوطي والعقاد والمازني وسلامة موسى، كما قرأ لكبار الشعراء: أحمد شوقي، وحافظ إبراهيم والعقاد، ولم يتأثر بشاعر مثلما تأثر بأمير الشعراء أحمد شوقي.

بدأ صالح يقرض الشعر منذ سنة 1932، وهو طالب بكلية التجارة لما يبلغ العشرين، وصدر أول ديوان له سنة 1934، وعمره إحدى وعشرون سنة، وتجلى في شعره الاتجاه الرومانسي.

وعقب تخرجه في كلية التجارة اشتغل في بنك مصر، ثم عمل محررًا في صحيفة الأهرام، ثم انتقل إلى دار الهلال، وظل فيها سنين طويلة حتى عُيِّن سنة 1971 رئيسًا لتحرير مجلة الهلال، حيث أصدر مجلة الزهور ليكتب فيها الأدباء الشبان.

وكان صالح من جماعة أبوللو، وكان له رأي في الشعر الجديد، قال عنه إنه ليس شعرًا وليس جديدًا، مما أغضب عليه أنصار هذا النوع ممن يطلقون على أنفسهم الشعراء المجددين.

وفي خلال السنوات الثلاث الأخيرة من عمره انهالت عليه الخصومات من كل حدب وصوب بسب كتاباته السياسية، ولكنه كان صادقًا مع نفسه في كل ما يكتب. وكانت له مقولة مشهورة "إني أتكسب من الصحافة لأنفق على الشعر”.

وبعد رحلة كفاح قضى منها عامين يصارع المرض أسلم الروح في 23 حزيران (يونيو) سنة 1976، وترك شعرًا كثيرًا وقصائد متناثرة لم تجد بعد من يجمعها وينشرها.

المؤهلات العلمية

بكالوريوس التجارة، جامعة القاهرة، عام 1939.

دبلوم الدراسات العليا في العلوم السياسية، عام 1948.

دبلوم الدراسات المتخصصة من مقر الأمم المتحدة بنيويورك، عام 1959.

الوظائف التي تقلدها

مدير الدعاية لبنك مصر وشركاته.

محرر بجريدة الأهرام.

رئيس تحرير مجلة الإذاعة المصرية.

مراقب البرامج الثقافية ومدير صوت العرب بالإذاعة المصرية.

مدير تحرير مجلة الاثنين.

عضو مجلس إدارة دار الهلال ورئيس تحرير الهلال، وروايات الهلال، وكتاب الهلال.

عضو مجلس إدارة جمعية الأدباء.

نائب رئيس مجلس إدارة جمعية المؤلفين والملحنين.

الهيئات التي ينتمي إليها

مقرر لجنة الشعر سابقا.

عضو المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية.

الجوائز والأوسمة

وسام النهضة الأردني، عام 1951.

وسام العرش المغربي، عام 1958.

وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، عام 1959.

ميدالية العلوم والفنون.

جائزة أحسن قصيدة غنائية في السد العالي، عام 1965.

جائزة الدولة التشجيعية في الآداب من المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية، عام 1958.

من دواوينه: "ليالي الهرم - أغنيات على النيل".

ومن قصصه: "عودي إلى البيت - وداعًا أيها الليل”.

ومن أقاصيصه: "كلنا خطايا - في فندق الله - خائفة من الله - كلام الناس"ـ

له ترجمات أبرزها:

"رواية همنجواي - العجوز والبحر"

"سيدتي الجميلة"

"روميو وجوليت"، عام 1946.

"أحلام يقظة جوال منفرد"، للكاتب جان جاك روسو، بالاشتراك في الترجمة مع ثريا توفيق.

ومن كتبه في الأدب والنقد: "ناجي حياته وشعره - الهمشري حياته وشعره - ملوك وصعاليك - قلم طائر - بلابل من الشرق”.

وقد أصدر عنه الأديب محمد رضوان دراسة سنة 1977 "شاعر النيل والنخيل" قدّم لها الشاعر أحمد عبد المجيد، الذي قال عن صالح جودت: "إن صالح جودت قد أضاف إلى قيثارة الشعر أوتارًا حديثة، عزف عليها فأجاد وأطرب، واستساغها سامعوه، وأيدوه، واستزادوه”.

  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD_%D8%AC%D9%88%D8%AF%D8%AA

http://www.khayma.com/salehzayadneh/poets/saleh_jawdat/saleh_jawdat_seerah.htm

http://www.new7ob.com/vb/pro56845.htm