السيرة الذاتية للمترجم
بن هارون اللقب
سهل بن هارون الاسم
تاريخ الميلاد
215 830م تاريخ الوفاة
العراق الدولة
 
الآداب
التخصص
 
الفارسية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

سهل بن هارون بن راهبون، ويكنى أبا عمرو الدستميسانيمن أهل نيسابور، كاتب بليغ، حكيم، ولد في مدينة قيسان بين واسط والبصرة، وفي روايةفي دَسْتميسان كورة بين الأهواز وواسط والبصرة، في أواخر النصف الأول من القرن

الثاني الهجري تقديراً، فارسي الأصل، أهوازي أو حوزي المولد، عراقي المنشأ، تحولإلى البصرة في سن لم تعرف، وكانت البصرة إذ ذاك مدينة العلم في الدولة الإسلاميةو«قبة الإسلام وخزانة العرب».

خدم يحيى البرمكي، وخلفه على ديوان بغداد بعد قتله ثم ولي مكتبة المأمونثم بيت الحكمة البغدادية، وهو اديب وقصاص وشاعر، وقد حاول تقليد ابن المقفع في كتابه كليلة ودمنة فألف قصصا كثيرة على غرارها مثل ثعلة وعمراء والنمر والثعلب. كما أن اسلوبه يماثل اسلوب ابن المقفع في دقته ووضوحه وسهولته وخلوه من المحسنات اللفظية. ولابن هارون أيضا (تدبير الملك والرئاسة) و(الاخوات) و(المسائل) و(رسالة النخل) التي اتهم بسببها بالشعوبية لازدرائه الكرم العربي. َ

كان سهل بن هارون متعصباً لفارسيته، شعوبياًمعادياً للعرب متعقباً لمثالبهم، وعرف سهل بالذكاء وسرعة البديهة، مع حافظة تكتنزمن المعرفة وفنون الآداب والحكم ذخيرة لا تنفد.

عرفت نيسابور، مدينة سهل بن هارون، بتأثرهابالثقافة الهلينية، وظلت مركزاً لها في بلاد الفرس منذ فتح الاسكندر.

حمل سهل إلى الثقافة العربية ثقافة قومه وثقافةاليونان،وانضم في البصرة إلى أهل الكلام والاعتزال، وصحبهمولازمهم كذلك ببغدادعند انتقاله إليها، وكان أول من اتصل بهم من الرؤساء ببغداد الفضل بن سهل وزيرالمأمون، وهو الذي قدمه للخليفة، فأعجب به وببلاغته، وبواسع اطلاعه، ومعرفته بكثيرمن العلوم، ولهذا جعله خازناً على دار الحكمة التي جُمع فيها كثير من كتب الأوائل،ومن مؤلفات اليونان مما استقدمه المأمون من بلاد الروم البيزنطيين، أو منصاحبقبرص.

ينفي محمد كرد علي دعوة الشعوبية عن سهل بنهارون ويصفه بالاعتدال وأن اعتداله يمنعه إلا أن يقدر بكل عنصر خصائصه، وهو لميُعد رجلاً مذكوراً إلا بالإسلام والأخذ عن علماء العرب، ورقي في مظاهر الدنيا حتىوصل إلى أعظم  خلفاء العباسيين هارون الرشيد، وعبد الله المأمون، وصار أحد أئمةالبيان والحكمة في الأمة العربية، ودعي لحكمته وعقله: «بزر جمهر الإسلام، وبُزرجمهر وزير أنو شروان العادل، من ملوك آل ساسان، اشتهر بالعدل والحكمة»، وروي أنه كان نهاية في البخل، وله نوادر تحكى فيذلك،

ألف رسالة في مدح البخل للفضل بن سهل، وأهداها  للحسن بن سهل، فقال له: «لقدمدحت ما ذمه الله».

قال عنه الجاحظ: «ما علمت أن أحداً جرد في البخلكتاباً إلاّ سهل بن هارون وأبا عبد الرحمن الثوري»، والبخل في الفرس غالب فيالجملة أغلبية الكرم على طبائع العرب.

ومن المعاصرين يرى أحمد أمين «أن سهل بن هارونوضع رسالته المشهورة في البخل، ولعل ذلك منه نزعة شعوبية، لأن العرب كانوا يمتدحونكثيراً بالكرم، ويعدّونه من أكبر مناقبهم، كما اشتهر الفرس بالبخل، فوضع سهل هذه

الرسالة يقلب فيها قيمة الكرم والبخل، ويعد الكرم رذيلة والبخل فضيلة، وروى لهصاحب زهر الآداب أبياتاً تدل على شعوبيته، يفتخر فيها بفارسيته، ويذم العربية،ويقارن بين بيته في ميسان وبيت آخر عربي».

كان سهل بن هارون يقول الشعر، وعده الجاحظ منالخطباء والشعراء الذين جمعوا الشعر والخطب والرسائل الطوال والقصار، والكتبالكبار المجلدة، والسير الحسان المولدة، والأخبار المدوّنة، ولقبه مرة بالكاتب،وذكره النديم في البلغاء، وقال إنه شاعر مقل، وعدّه في الشعراء والكُتّاب. منبدائع سهل: «القلم لسان الضمير إذا رعف أعلن أسراره، وأبان أسراره»، وكان يقول:

«اللسان البليغ والشعر الجيد، لا يكادان يجتمعان في واحد، وأعسر من ذلك أن تجتمعبلاغة الشعر، وبلاغة القلم». وكان يقول: «سياسة البلاغة اشد من البلاغة»، وقال«بلاغة الإنسان رِفق، والعيُّ خرق».

اشتهر سهل بن هارون بمعرفته، وكان أهل عصرهمجتمعين على الإقرار بفضله، كان نسيج وحده في فنه، فهو وابن المقفع والجاحظ منغرار واحد، وقيل أن سهلاً كاتب سلاطين والجاحظ مؤلف دواوين.

من تآليف سهل بن هارون ديوان رسائله، وكتاب«النمر والثعلب» حققه وقَدّم له وترجمه إلى الفرنسية عبد القادر المهيري، وكتاب «ثعلةوعفرة» على غرار «كليلة ودمنة»، ألفه للمأمون، وكتاب «الإخوان» و«المسائل» و«المخزومي

والهزلية» و«سحره - أو شجرة - العقل» و«تدبير الملك والسياسة» و«الرياض» و«الوامقوالعذراء» وله رسالة مشهورة في «البخل» أرسلها إلى بني عمه من آل راهبون حين ذموامذهبه في البخل.

تبينت منزلة سهل، وأصبح بعد يحيى البرمكي صاحبدواوين الرشيد، ومن بعده أصبح من خاصة المأمون، كما كان من خاصة أبيه الرشيد منقبل.

  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%87%D9%84_%D8%A8%D9%86_%D9%87%D8%A7%D8%B1%D9%88%D9%86

http://www.arab-ency.com/ar/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D9%88%D8%AB/%D8%B3%D9%87%D9%84-%D8%A8%D9%86-

%D9%87%D8%A7%D8%B1%D9%88%D9%86