السيرة الذاتية للمترجم
السحار اللقب
سعيد جودة السحار الاسم
1327هـ - 1909م تاريخ الميلاد
1426 هـ - 2005م تاريخ الوفاة
مصر الدولة
 
الآداب الفنون
التخصص
 
الإنجليزية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

حياته

سعيد جودة السحار.

ولد في القاهرة، وتوفي فيها بعد أن قارب عمره القرن من الزمان.

عاش في مصر.

تلقى تعليمه في مدارس القاهرة.

التحق بمدرسة الجمالية الأميرية وحصل على شهادتها، ثم بمدرسة فؤاد الأول وحصل فيها على الشهادة الثانوية، مما أهله للالتحاق بكلية الآداب في الجامعة المصرية، وتخرج فيها حاصلاً على ليسانس الآداب قسم اللغة الإنجليزية (1931).

عمل في مجال الصحافة والنشر والكتابة، وعمل مترجمًا منذ كان طالبًا في الجامعة.

أنشأ بمساعدة أخيه عبدالحميد جودة السحار وبعض شباب المبدعين مكتبة مصر للطباعة والنشر (1932)، ولجنة النشر للجامعيين (1943)، وقد عنيت المكتبة بنشر الأعمال الإبداعية لعدد من الأدباء الشبان الذين ذاع صيتهم في مجال الأدب والفكر ومنهم: الأديب العالمي المصري نجيب محفوظ (طبعت المكتبة كل أعماله 35 رواية و15 مجموعة قصصية ماعدا رواية أولاد حارتنا)، وإحسان عبدالقدوس، وعلي أحمد باكثير، وغيرهم.

كان عضوًا مؤسسًا في اتحاد الكتاب المصريين، وعضو اتحاد الناشرين العرب والمصريين.

مؤلفاته

الإنتاج الشعري:

- له ديوان بعنوان «شدو البلابل» - مكتبة مصر - القاهرة - (د.ت)، وله قصائد في كتاب «الرؤية الإبداعية في أدب سعيد جودة السحار»، وله قصائد نشرتها صحف ومجلات عصره، وبخاصة مجلة السيف - القاهرة 1926، وله مسرحيات شعرية، منها «رجال الغد»، و«حكمة سليمان»، و«قصة إبراهيم».

الأعمال الأخرى:

- له روايات عدة صدرت عن مكتبة مصر، منها: «المسيح عيسى بن مريم»، و«الحادث الخطير»، و«الوصية»، وله عدد من القصص القصيرة، وترجم عددًا من الأعمال منها: «سجين زندا» و«خرافات إيسوب» - 1931، وله مؤلفات عدة، منها: «المشاهير» - مكتبة مصر - القاهرة 2005، و«مواقف من حياتي» - سيرة ذاتية - مكتبة مصر - القاهرة، و«موسوعة أعلام الفكر العربي» (أربعة أجزاء) بالاشتراك مع جمال قطب - مكتبة مصر - القاهرة 2003.

شاعر ناظم، تحتل أشعار الطفولة من شعره مساحة كبيرة، يتخذ فيها النظم وسيلة من وسائل تربية الأطفال، وتتنوع بين قصائد قصار وأناشيد تتناسب مع مراحل عمر الطفل وتلائم نموه الذهني والوجداني، وتغذيه بمعرفة داعمة وتهذب سلوكياته، وله في ذلك أناشيد مشهورة في التراث الشعري التربوي العربي، منها نشيد «هرتي صغيرة واسمها نميرة».

مسرحياته الشعرية يميل فيها إلى تصوير القصص التراثي وتجسيد مواقفه واستخلاص العبرة والعظة منه.

حصل على شهادة تقدير من الجمعية العربية للفنون والثقافة والإعلام - 1986.

  روابط تحميل
 
عنوان الكتاب التحميلات
سجين زندا معاينة وتنزيل
  مراجع ومصادر
 

مرجع 1