السيرة الذاتية للمترجم
حسن اللقب
سعد مكاوي حسن الاسم
1334هـ - 1916م تاريخ الميلاد
1405 هـ - 1985م تاريخ الوفاة
مصر الدولة
 
الآداب الفنون
التخصص
 
الفرنسية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 

حياته:

ولد سعد مكاوي حسن في 6 أغسطس سنة 1916 في قرية الدلاتون، مركز شبين الكوم التابع لمحافظة المنوفية، تلقى تعليمه في مدرسة  التوفيقية الابتدائية ومدرسة شبرا وفؤاد الأول الثانوية . سافر إلى باريس عام 1936 لدراسة الطب، بيد أنه يفشل ويحول دراسته إلى الآداب بالسربون ليعود في عام 1940 دون أن يحصل على الليسانس فى الآداب بسبب نذر الحرب، وربما لأسباب أخرى، المهم أن المدة التي قضاها كاتبنا فى باريس سواء فى كلية الطب أو فى كلية الآداب – ساعدته على دراسة بعض العلوم ذات الصلة الوثيقة بالأدب، مثل : علم الجمال وعلم النفس وسيكولوجية الجنس والتعرف على أصول القصة والمسرح والموسيقى والفن التشكيلي، هذا إلى جانب تعرفه على بعض قضايا العلم الحديثة، وقد أشار فى أحد أحاديثه الصحفية إلى حبه لقراءة الكتب العلمية، على أية حال سيبدو أثر كل هذا واضحاً فيما يؤلف ويترجم سعد مكاوي، كما سنرى في عرض قائمة إنتاجه الأدبي .

ينتمي سعد مكاوي إلى الريف المصري الفقير "الذي يسوده عبق التصوف"؛ لذلك تكثر في أعماله أسماء وشخصيات ريفية، بل إن أدبه قائم على ثنائية الريف والمدينة، إذ يعدان المكانين الأساسيين فى بناء أي عمل فني له، نرى ذلك في أعماله الأولى والأخيرة على حد سواء، لنترك الكاتب يتحدث عن نشأته فى ظل القرية والجو الصوفي وتأثير ذلك على رؤيته للحياة والفن، إذ يقول: كان أبي من طبقة المتصوفة، التي أخذت روح التصوف الحقيقي فى معناه الكلي ليس التصوف الذي يفر من الواقع فى صورته الشائعة، بل الذي ينظر إلى الواقع من خلال رؤية كلية تنفذ إلى الماوراء لدرجة أنها قد تربط المعنى الإنساني الكلى وحقائق الوجود الأصلية بالمصير الإنساني، مما يهب النفس قدراً من الثقافة والتصوف بهذا المعنى يعطى الإنسان قدرة على أن يستشف كل حقائق الوجود والحياة، بحيث تكون النظرة الجوانية للإنسان هى القوة السائدة .

الوظائف التي تقلدها:

العمل فى الصحافة وكتابة القصة فتولى الإشراف على صفحة الأدب فى جريدة المصري عام 1947 وكانت من أوسع الجرائد المصرية انتشاراً في عالم الصحافة والأدب آنذاك،

أشرف على الصفحة الأدبية فى جريدة الشعب عام 1956م ليظل بها حتى عام 1959م

للعمل كاتباً بجريدة الجمهورية لسان حال الثورة آنذاك، وهناك يتبارى نتاجه الأدبي مع نتاج يوسف إدريس وعبد الرحمن الشرقاوي، إذ ينشر على صفحاتها ابتداء من يناير 1963م رائعته فى الرواية التاريخية، والتي ستظل علامة فى تاريخ الرواية العربية ألا وهي رواية "السائرون نياما" مبلوراً فيها "بتقنية" فنية عالية رؤيته الواقعية والتاريخية للمجتمع المصري فى ذلك الحين من خلال فترة تاريخية من العصر المملوكي .

العمل في وزارة الثقافة حتى إحالته إلى المعاش

عمل مشرفاً على لجنة النصوص السينمائية

انتقل بعدها – وفى عامه الأخير – قبل سن المعاش – ريسئاً لهيئة المسرح حتى 16 أغسطس 1976 وهو تاريخ بلوغه سن الستين.

أما آخر أعماله الوظيفية فكان مقرراً للجنة القصة بالمجلس الأعلى للفنون والآداب، وقد لازمه هذا العمل حتى وفاته فى 11 أكتوبر 1985م .

العوامل التي أثرت في ثقافة الكاتب:

أولهما تراثي يتمثل في التاريخ والتصوف، والثاني غربي يتمثل في الثقافة الغربية الحديثة من نتاج أدبي، وقراءات مختلفة فى الموسيقى والمسرح والفنون التشكيلية، وهذا بالطبع إلى جانب تجربة الكاتب الحياتية وقراءاته الأساسية فى الأدب العربى الحديث كل هذا يفضى في التحليل الأخير إلى أننا أمام كاتب، متنوع الثقافة على وعي بحركة التاريخ الأدبي الحديث، ومعاصرا له ومشاركاً فيه، قرأ تراثه العربى وتشبع به فامتلك ناصية الأسلوب اللغوي السليم، وقرأ التراث الغربى فى لغته الأصلية فأضاف تجربة جديدة إلى تجاربه الأساسية . على أنه لم يبخل علينا فألف وترجم لنا عبر إبداعه المتنوع فى القصة القصيرة والرواية والمسرحية والمقال ليقف علامة بارزة فى إنتاجنا الأدبي خلال هذا القرن.

من مؤلفاته:

أولاً : فى القصة القصيرة :-

·      1948 نساء من خزف

·      1952 فى قهوة المجاذيب

·      1953 مخالب وأنياب

·      1954الزمن الوغد

·      1955 راهبة من الزمالك

·      1956 أبواب الليل

·      1956الماء العكر

·      1957 شهيرة وقصص أخرى

·      1959 مجمع الشياطين

·      1962 الرقص على العشب الأخضر

·      1968 القمر المشوي

·      1975الفجر يزور الحديقة

·      1989 كلمات فى المدن النائمة

ثانياً : فى الرواية :-

·      1964 الرجل والطريق

·      1965 السائرون نياما

·      1984 الكرباج

·      1985 لا تسقني وحدي

 

ثالثاً : المسرح :-

·      1973 الميت والحي

·      1978 الأيام الصعبة

·      1981 كلمات فى المدن النائمة

·      1989الهدية

رابعاً : دراسات حول شخصيات :-

·      رجل من طين

·      لو كان العالم ملكا

خامساً :مترجمات

·      فتاة من الأقاليم البرنو مورافيا.        

·      بيكت أو شرف الله جان أنوى         

·      اللغة السينمائية مارسيل مارتان       

·      جرمينال أميل زولا          

  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 

 http://www.goodreads.co m/author/show/2736027._

   http://www.arabicstory.net/forum/index.php?showtopic=347