السيرة الذاتية للمترجم
يعقوبي اللقب
محمود يعقوبي الاسم
1931م تاريخ الميلاد
2020م تاريخ الوفاة
الجزائر الدولة
 
الفلسفة
التخصص
 
الفرنسية
اللغات الأجنبية
  السيرة الذاتية
 
وُلد في 20/11/1931 بالأغواط في الجزائر، تحصل على شهادة الثانوية من جامع الزيتونة، وعل شهادة ليسانس فلسفة من جامعة دمشق بسوريا. تحصل على شهادة الماجستير في الفلسفة بجامعة الجزائر بمذكرة بعنوان "نقد لابن تيمية للمنطق الأرسطي" منشورة بالديوان الوطني للمطبوعات الجامعية سنة 1992، تحصل على دكتوراه الدولة في الفلسفة من جامعة الجزائر في سنة 1991 بعنوان:"مسالك العلة وقواعد الاستقراء عند الأصوليين وجون ستيوارت ميل" نشرت بديوان المطبوعات الجامعية سنة 1994. عمل مفتشا لمادة الفلسفة في التعليم الثانوي من 1969 إلى 1987، ثم أستاذا مساعدا ثم محاضرا بمعهد الفلسفة بجامعة الجزائر من 1987 إلى 1979، ثم أستاذ التعليم العالي بالمدرسة العليا للأساتذة.
 
مؤلفاته:
 
لقد ألف الأستاذ كتاب جامعي في المنطق بعنوان، "دروس في المنطق الصوري"، وهو مجموعة محاضرات ألقاها على طلابه في مرحلة الليسانس.
إن اهتمام الأستاذ بالمنطق والتأليف فيه جعله يقف على أصل المنطق الذي هو المنطق الفطري، وكان نتيجة تأصيل شخصية أستاذنا الكريم وغرسها حتى النخاع في التراث الإسلامي الذي دستوره القرآن الكريم فألف كتاب سماه المنطق الفطري في القرآن الكريم، في هذا الكتاب عرض فكرة المنطق الفطري كما هي في كتب اللغويين القدامى، وخاصة في معاجمهم ثم التطرق للفكرة كما جاءت في المذاهب الفلسفية الكبرى "العقلانيون، والتجريبيون" وعند كبار علماء النفس الوظيفي، مثل جان بياجي Piaget 1896-1980م.
كان أول بحث نال به درجة الماجستير من جامعة الجزائر "ابن تيمية والمنطق الأرسطي"، بحث فيه عن الأصول التجريبية لنقد المنطق المشائي.
فكان هذا البحث (ابن تيمية والمنطق الأرسطي) بمثابة تكوين مجموعة من القواعد والآراء التي كانت في النهاية سببا في وضع نظرية في المنطق، خيوطها اتضحت في كتابه المنطق الفطري في القرآن الكريم. أما الدراسة الأكاديمية الثانية الموسومة بعنوان "مسالك العلة وقواعد الإستقراء عند الأصوليين وجون ستوارت ميل"، نال بها درجة دكتوراه في الفلسفة، ناقشها بتاريخ 05 فيفري 1991م بدرجة مشرف جدا.
إلى جانب هذه الدراسات المنطقية التي يظهر فيها الرأي الشخصي لأستاذنا بارزا، فإننا نقف على ترجمات كثيرة له في مجال المنطق بالخصوص فها هو يترجم كتاب جول تريكو "المنطق الصوري" بنظرة الآخر الغربي حتى يحصل للقارئ العربي نظرة شاملة للمنطق الصوري.
 
الترجمات الأخرى للأستاذ يعقوبي في الإبستمولوجيا والمنطق:
 
ترجم أهم الأبحاث في مجال المنهج، رسالة الدكتوراه لـ "جول لاشولي"(توفي 1918م) المسماة بـ "أساس الإستقراء"، وهو كتاب يبحث في الأسس التي يقوم عليها المنهج الإستقرائي. وترجم أيضا كتاب آخر للأستاذة "ماري لويز رور" بعنوان "المنطق والمنطق الشارح" وهو كتاب يطرح تصور المؤلفة بالنسبة لأسس المنطق، وخاصة لمبادئ العقل التي وجدت فيها نوعا من المبالغة في الإلتزام بها وتطبيقها في مجال المنطق بأوسع معانيه.
 
مؤلفاته في الفلسفة:
 
إلى جانب الترجمات في المنطق ألف كتابا مهما في مجال فلسفة العلوم والميتافيزيقا جعله على أربعة أجزاء تحت عنوان "خلاصة الميتافيزياء"، تناول فيه، فلسفة المعرفة، وفلسفة الطبيعة، وفلسفة الألوهية، وكتاب آخر في منهجية البحث الذي لا يمكن أن يستغني عنه طالب الفلسفة في الدراسات العليا خاصة(...) فكان كتاب نشره ديوان المطبوعات الجامعية بعنوان: "أصول الخطاب الفلسفي".
أعد كتابين أحدهما تحت عنوان "الوجيز في الفلسفة" للمترشحين لشهادة البكالوريا، تم طبعه سنة 1968 وأعيد طبعه عدة مرات. وإلى جانب هذا الكتاب ألف كتابا آخر مكمل للأول عنوانه "المختار من النصوص الفلسفية". وبالإضافة إلى هذين الكتابين كتب الدكتور يعقوبي كتابا آخر لتوجيه نشاط التلاميذ، عنوانه: "المدخل إلى المقالة الفلسفية للمترشحين لشهادة البكالوريا". صدرت الطبعة الأولى سنة 1979.
 
اهتماماته وقيمة ترجماته:
 
لقد اهتم الأستاذ الدكتور محمود يعقوبي بالمنطق وتطوره، صوري ومادي، كما هو لدى أرسطو طاليس والرواقيين، وشملت بحوثه في هذا المجال مختلف الحضارات؛ يونانية، وإسلامية وغربية، المنطق القديم والمنطق الحديث صوري ورمزي، ورياضي. اهتم أيضا بالاستقراء وتطوره، وامتد عمله المنطقي بالضرورة إلى الإبستومولوجيا وفلسفة العلم وتاريخه، ومناهجه، إذ ارتبط اسمه بالمنطق، تدريسا وتأليفا وبحثا وترجمة وإشرافا على الرسائل الجامعية الكثيرة على مستوى الليسانس والماجستير والدكتوراه.
تميزت ترجمته من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية بالترجمة الجيدة، إذ أنه يركز على ترجمة المعنى ويتحفظ من الترجمة الحرفية، نتيجة إتقانه للغتين بمثل ما يتقنهما المتخصصون في اللغة، إذ تميز بالحرص الشديد في انتقاء المصطلحات العربية المناسبة للمعنى المراد في اللغة الأجنبية، فحينما تقرأ هذه الترجمات يبدو لك وأنك تقرأ في الكتب الأصلية للأستاذ لا في الكتب المنقولة من لغة أخرى.
 
ترجمات الأستاذ يعقوبي للمؤلف روبير بلانشي:
 
وحتى يحصل للقارئ العربي نظرة شاملة للمنطق الصوري ، كان الغرض نفسه مع ترجمة كتاب روبير بلانشي (1898-1975م) "المدخل إلى المنطق المعاصر"(...) وقام الأستاذ بترجمة لكتاب آخر لروبير بلانشي عنوانه "الإستدلال" وكان الهدف منه تعليم طلاب الفلسفة الحق وتزويدهم بمسالك المعرفة الصحيحة.
كما أن الغاية المنشودة من وضع هذه الترجمة("المدخل إلى المنطق المعاصر") أيضا في قوله: "وأن أشارك في دعم قدرة اللغة العربية على تطوير مصطلحاتها المنطقية، من أجل التعبير عن كل المعاني التي ينشئها البحث المنطقي الفلسفي". ونجد الفعل المنهجي والمعرفي من حيث الغاية نفسها في ترجمة كتاب آخر من طرف الأستاذ لروبير بلانشي، الموسوم بعنوان: "المنطق وتاريخه من أرسطو إلى راسل"(...). وترجم للفيلسوف (روبير بلانشي) مؤلفات كثيرة منها "الإستقراء العلمي والقواعد الطبيعية"، "نظرية العلم (الإيستمولوجيا)" و "المصادريات".
 
المؤلفات
 
الوجيز في الفلسفة (للتعليم الثانوي 197‍1
المختار في النصوص الفلسفية 
معجم الفلسفة 
المقالة الفلسفية
دروس المنطق الصوري - 1991
اصول الخطاب الفلسفي
المنطق الفطري في القرأن الكريم
خلاصة الميتا فيزياء
 
المترجمات
 
1992 (المنطق الصوري (جول تريكو) (د.م.ج-
(نظرية العلم لروبر بلانش (د.م.ج-
.(المصادريات لروبر بلانشي (د.م.ج-
(المدخل الى المنطق المعاصر لروبر بلانشي (د.م.ج-
(الاستقراء و القوانيين الطبيعية لروبر بلانشي (د.م.ج-
(الاستدلال (د.م.ج-
(العقل و اخطاب لروبر بلانشي (د.م.ج-
(البنيات العقلية لروبر بلانشي(د.م.ج-
(المنطق وتاريخه من ارسطو الى راسل (د.ك.ح-
(اساس الاستقراء و دراسات منطقية لجول لا شوليي(د.ك.ح-
(مبادئ المنطق المعاصر لماري لويز رور(د.ك.ح-
(المنطق و المنطق الشارح لماري لويز رور (د.ك.ح-
(علم المنطق لغلوبلو (د.ك.ح-
(فلسفة المنطق لدوني فرنان (د.ك.ح-
(مبادئ الفلسفة الصوري (القديم و الحديث) لجوزيف دوب (د.ك.ح-
 
وفاته:
 
انتقل إلى رحمة الله، في الثامن عشر من أغسطس 2020، عن عمر ناهز 89 سنة.
 
  روابط تحميل
 
  مراجع ومصادر
 
  • مقال للأستاذ بلقاسم مليكشي
  • مقال للأستاذ بوعلي مبارك

  •